رياضة

أنشيلوتي: فينيسيوس أكثر لاعب حاسم في العالم… عقوبة على المنافسين


وصف كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد مهاجمه فينيسيوس جونيور، بأنه لا نظير له، عندما يتعلق الأمر بمعاقبة المنافسين، بعد تسجيله هدفين في الانتفاضة المذهلة لحامل اللقب، ليفوز 5-2 على مضيفه ليفربول، في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، أمس الثلاثاء.

وتقدم ليفربول 2-صفر باستاد «أنفيلد»؛ لكن ريال مدريد أدرك التعادل بثنائية فينيسيوس قبل الاستراحة، وهو ما مهد الطريق أمام الفوز الكبير في الشوط الثاني.

وأبلغ أنشيلوتي مؤتمراً صحافياً: «فينيسيوس هو أكثر لاعب حاسم في العالم في الوقت الحالي. لا يوجد أي لاعب يملك استمرارية الحركة. إنه لا يتوقف، ويواصل التحرك. أتمنى أن يستمر على هذا المنوال».

وربما أصبح فينيسيوس أهم لاعبي ريال مدريد بعد تألقه في الموسم الماضي، وإحرازه هدف الفوز 1-صفر في النهائي للريال، ليحصد الفريق لقبه الـ14 في كأس أوروبا.

أما في نسخة الموسم الحالي، فهو صاحب أكثر المحاولات الهجومية (28)، ولديه العدد الأكبر من التسديدات على المرمى (15) كما أنه أكثر لاعب حصل على أخطاء في بطولات الدوري الخمس الكبرى (82).

وسجل فينيسيوس هدفين من ثلاث محاولات على مرمى ليفربول، وبعمر22 عاماً هو ثاني أكثر اللاعبين تسجيلاً في مرمى الفريق الإنجليزي في البطولة، بخمسة أهداف مقابل 6 أهداف لزميله كريم بنزيمة.

وبعد تقدم ليفربول 2-صفر، قلص فينيسيوس الفارق بتسديدة رائعة في الزاوية البعيدة، قبل أن يستغل هفوة الحارس أليسون بيكر، ليدرك التعادل.

وقال أنشيلوتي: «فينيسيوس رائع مثل المعتاد. إنه فوز تاريخي بالنظر إلى مكان المباراة والبداية السيئة لنا بالتأخر بهدفين؛ لكننا لم نتراجع وحافظنا على هدوئنا ولم نتوتر، وقلبنا مباراة صعبة لصالحنا».

وبعد تسجيله 22 هدفاً، وصناعة 20 هدفاً في الموسم الماضي، أحرز فينيسيوس 18 هدفاً في جميع المسابقات هذا الموسم، واختير أفضل لاعب في كأس العالم للأندية الشهر الحالي، عندما قاد ريال مدريد لتعزيز رقمه القياسي بحصد اللقب للمرة الخامسة.






المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى