أخبار العالم

إردوغان: مجلس الأمن أصبح “مجلس حماية إسرائيل”



وقال إردوغان في الذكرى الـ75 لاعتماد الأمم المتحدة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان “منذ 7 أكتوبر، أصبح مجلس الأمن مجلس حماية إسرائيل والدفاع عنها”.

وحظي مشروع القرار، الذي تقدمت به الإمارات العربية المتحدة، بموافقة 13 دولة عضوا في المجلس في حين رفضته الولايات المتحدة وامتنعت المملكة المتحدة عن التصويت.

وتساءل الرئيس التركي “هل هذه عدالة؟”، مضيفا “العالم أكبر من خمس” دول، في إشارة إلى الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن.

وتابع إردوغان إن “عالماً آخر ممكن، ولكن من دون أميركا. الولايات المتحدة تقف إلى جانب إسرائيل بأموالها ومعداتها العسكرية. يا أميركا، كم ستدفعين مقابل ذلك؟”.

وقال أيضا “في كل يوم يتم انتهاك إعلان حقوق الإنسان في غزة”.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية التركية إن حق النقض (الفيتو) الذي استخدمته الولايات المتحدة ضد مشروع قرار مقترح في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يدعو لوقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية في غزة كان “خيبة أمل كاملة”.

وقال وزير الخارجية هاكان فيدان في مقابلة مع مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية (تي.آر.تي) “عبر أصدقاؤنا مرة أخرى عن اعتقادهم بأن أميركا صارت الآن وحيدة فيما يتعلق بهذه القضية، خاصة في التصويت الذي أجري في الأمم المتحدة”.

وجاءت تصريحاته بعد اجتماع مع نظرائه من منظمة التعاون الإسلامي والجامعة العربية الذين التقوا بوزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن في واشنطن.

وقالت الوزارة في منشور عبر منصة التواصل الاجتماعي إكس إن شعور “خيبة الأمل الكاملة” تم التأكيد عليه خلال الاجتماع.

وتم تقديم مشروع القرار في مجلس الأمن الدولي بعد أكثر من شهرين من بدء الحرب في غزة إثر الهجوم المباغت الذي شنته حركة حماس في 7 أكتوبر وخلف 1200 قتيل، بحسب إسرائيل.

وقُتل جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة منذ بدء الحرب 17490 شخصا، نحو 70% منهم من النساء والأطفال، وفق وزارة الصحة التابعة لحماس.

 

 





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى