لحظة بلحظة

إردوغان يستأنف نشاطه بعد الوعكة الصحية


دشن مع بوتين عبر الفيديو أول محطة تركية للطاقة النووية

استأنف الرئيس التركي رجب طيب إردوغان نشاطه تدريجياً بعد يومين من الوعكة الصحية التي ألمت به نتيجة التهابات في المعدة والأمعاء، اضطرته لإلغاء مشاركته في بث مباشر لقناتين محليتين، الثلاثاء، وإلغاء تجمعات انتخابية في عدد من الولايات التركية نزولاً على نصائح الأطباء له بالراحة في أوج حملته للانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

وأطل إردوغان، أمس الخميس مجدداً، في مشاركة عبر «الفيديو كونفرنس» مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في حفل أقيم بمناسبة تزويد أول مفاعل من 4 مفاعلات بمحطة «أككويو» النووية لتوليد الكهرباء، التي تنشئها شركة «روسآتوم» الروسية في مرسين بجنوب تركيا، بالوقود النووي.

وكان مقرراً أن يحضر إردوغان هذا الحدث في موقع المحطة في أككويو، ثم يلتقي أنصاره في تجمع جماهيري في مرسين، لكن حزب {العدالة والتنمية} الحاكم أعلن ليل الأربعاء أن مشاركته ستكون بالفيديو. كما أن بوتين شارك بالفيديو من موسكو بسبب قرار المحكمة الجنائية العليا المتعلق باعتقاله حال الخروج من روسيا على خلفية الحرب في أوكرانيا.

وأكد وزير الصحة التركي فخر الدين كوجا، أن الحالة الصحية لإردوغان «جيدة جداً»، وأن التهاب المعدة والأمعاء الذي أصابه «في تراجع».

وبدأ 3 ملايين و416 ألفاً و671 ناخباً تركياً خارج البلاد التصويت في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في عملية تستمر حتى 9 مايو (أيار) المقبل، في 156 ممثلية وبعثة في 75 دولة، إضافة إلى صناديق الاقتراع عند البوابات الحدودية والجمركية وفي المطارات الدولية، بإجمالي 4671 صندوقاً.
تدشين أول مفاعل نووي لتوليد الكهرباء جنوب تركيا






المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى