Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

الدولار يضعف مع اقتراب صدور بيانات التضخم الأميركية



وبعد إعلان بيانات قوية للوظائف في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي تتركز الأنظار الآن على تقرير التضخم وتتحرك العملة الأميركية في نطاق ضيق قبيل الإعلان.

وارتفع الإسترليني 0.04 بالمئة إلى 1.2432 دولار بينما زاد اليورو في أحدث معاملة بنسبة 0.1 بالمئة مسجلا 1.0924 دولار. وابتعدت العملتان عن أدنى مستوياتهما في أسبوع المسجلة يوم الاثنين.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من العملات، 0.05 بالمئة إلى 102.07.

وقال جوزيف كابورسو من كومنولث بنك أوف أستراليا “سيكون الأمر شبيها بتقرير الوظائف غير الزراعية الجمعة، حينما لم تحدث تطورات كبيرة حتى إعلان البيانات، وعندما تصدر البيانات ستكون هناك ردود فعل متنوعة”.

وتوقع اقتصاديون في استطلاع أجرته رويترز أن يبلغ التضخم في مارس 5.2 بالمئة على أساس سنوي انخفاضا من ستة بالمئة، بينما من المتوقع أن يرتفع التضخم الأساسي إلى 5.6 بالمئة.

وتتوقع الأسواق بنسبة 74 بالمئة أن يرفع البنك المركزي الأميركي الفائدة 25 نقطة أساس الشهر المقبل إلا أنها تتوقع أيضا خفض الفائدة عدة مرات ربما اعتبارا من يوليو حتى نهاية العام.

وعززت اضطرابات القطاع المصرفي التي أثارها انهيار بنك سيليكون فالي الشهر الماضي الرهانات على ألا يرفع المركزي الأميركي أسعار الفائدة إلى المستوى الذي كان متوقعا في السابق بهدف تخفيف الضغط على القطاع.

وارتفع الدولار الأسترالي 0.07 بالمئة إلى 0.6658 دولار بينما زاد الدولار النيوزيلندي 0.05 بالمئة إلى 0.6195 دولار.

وسجلت عملة بتكوين ارتفاعا طفيفا مسجلة 30 ألفا و285 دولارا في أحدث معاملاتها لتستمر فوق مستوى 30 ألف دولار الذي تجاوزته لأول مرة في عشرة أشهر الثلاثاء.

 





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى