أخبار العالم

السودان.. عضو في مجلس السيادة يتعهد بوضع حد لـ”تعدد الجيوش”



وقال العطا في مناسبة اجتماعية بمنطقة نهر النيل شمالي الخرطوم: “لا يوجد بلد محترم به جيشان”.

وتعهد المسؤول بمساندة ودعم التحول الديمقراطي، من أجل الوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة بنهاية الفترة الانتقالية، مؤكدا أن القوات المسلحة “لن تخذل الشعب السوداني ولن تخشى اي مهددات داخلية وخارجية”.

وأضاف: “إننا في القوات المسلحة نؤمن بأهمية تحقيق أهداف الثورة وأهمية الانتقال لدولة مدنية ديمقراطية حرة ليس فيها إقصاء لأحد”، مشددا على أن قوى الثورة هي فقط التي لها الحق في تسيير دفة الحكم خلال الفترة الانتقالية.

بين البرهان ودقلو

• كان رئيس مجلس السيادة قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان قد رهن استمرار الجيش في الاتفاق الإطاري الذي يمهد لنقل السلطة للمدنيين، الموقع في الخامس من ديسمبر 2022، بدمج قوات الدعم السريع والحركات المسلحة في الجيش.

• قال البرهان: “إذا كان هناك حديث واضح عن دمج الدعم السريع والحركات المسلحة في القوات المسلحة سنمضي في الاتفاق الإطاري، أي كلام غير هذا لن يكون مقبولا لنا”.

• ينص مشروع الدستور الانتقالي الذي بني عليه الاتفاق الإطاري، على توحيد القوات المسلحة في البلاد في جيش مهني واحد.

• في أعقاب تلك التصريحات، أكد نائب رئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو (حميدتي)، التزامه الكامل بالاتفاق الإطاري الذي نص على الوصول إلى جيش مهني واحد.

• أشار دقلو إلى أن دمج قوات الدعم السريع التي يقودها، يحتاج إجراءات وخطوات محددة وفقا لجدول زمني يحدده الاتفاق الإطاري.

• أكد التزامه أيضا بالإصلاح الأمني والعسكري، وخروج القوات الأمنية من السياسة والاقتصاد، حسب الاتفاق الإطاري.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى