أخبار العالم

العراق ينفي تعليق أنشطة شركة إريكسون السويدية



وكانت وكالة الأنباء العراقية قد قالت، الخميس، إن بغداد علقت تصريح عمل شركة إريكسون السويدية في البلاد.

وكانت شركة معدات الاتصالات السويدية “إريكسون”، قد قالت إنها تحقق في التقارير التي أفادت بأن بغداد علقت تصاريح عمل موظفين في العراق، وتدرس الآثار المحتملة على العملاء والموظفين هناك.

وطرد العراق الخميس، السفيرة السويدية، احتجاجا على خطط لحرق نسخة من المصحف في ستوكهولم دفعت مئات المحتجين إلى اقتحام السفارة السويدية في بغداد.

وقال متحدث باسم شركة إريكسون، في رسالة بالبريد الإلكتروني، “الأحداث التي وقعت في السويد، والتي تضمنت حرق نسخة من القرآن الكريم، مسيئة بشدة للمعتقدات والقيم الدينية التي يعتز بها المسلمون في أنحاء العالم”.

وأضاف “هذا العمل لا يعكس قيم الاحترام الأساسية التي تتبناها إريكسون”.

وقالت إريكسون، التي يعمل لديها نحو 30 موظفا بدوام كامل في العراق، إن سلامة موظفيها وشركائها وعملائها على رأس أولوياتها.

وقال المتحدث “نحترم جميع الثقافات والأديان، ونولي أهمية كبيرة لاحترام عملائنا وموظفينا والمجتمعات التي نعمل فيها”.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى