أخبار العالم

باكستان تدفع ثمن شحنة نفط روسي باليوان الصيني



ويوفر النفط الذي تحصل عليه البلاد بسعر مخفض متنفسا لها في وقت تكابد فيه أزمة اقتصادية ومشكلة حادة في ميزان المدفوعات، مما قد يجبرها على التخلف عن سداد ديونها الخارجية.

وتكاد احتياطيات البنك المركزي من النقد الأجنبي تكفي بالكاد لتغطية شهر من الواردات الخاضعة للقيود.

ووصلت الشحنة الأولى من النفط الخام الروسي مخفض السعر إلى كراتشي الأحد الماضي بموجب اتفاق أبرم بين إسلام اباد وموسكو في وقت سابق من هذا العام. ويجري حاليا تفريغ حمولتها في ميناء مدينة كراتشي في الجنوب.

ولم يكشف الوزير الباكستاني في تصريح لوكالة رويترز عبر الهاتف عن تفاصيل الصفقة، بما في ذلك سعرها أو مقدار الخصم الذي حصلت عليه باكستان، لكنه أشار إلى أن الدفع جرى بالعملة الصينية.

وأوضح أن الصفقة تتألف من 100 ألف طن، وصلت 45 ألف طن منها إلى ميناء كراتشي وأن الكمية المتبقية في الطريق.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى