رياضة

برشلونة بعشرة لاعبين يتخطى فالنسيا معززاً صدارته الإسبانية


استعاد برشلونة نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية، واجتاز إحدى العقبات الصعبة في حملته نحو استعادة اللقب الغائب عن خزائنه في المواسم الثلاثة الماضية، بعدما حقق فوزاً صعباً بعشرة لاعبين 1-صفر على ضيفه فالنسيا أمس في المرحلة الرابعة والعشرين للدوري الإسباني. وسجل البرازيلي رافينيا هدف النادي الكتالوني في الدقيقة 15، ورفع رصيده إلى 62 نقطة بفارق 10 نقاط مؤقتاً عن ريال مدريد الذي يحل لاحقاً على ريال بيتيس الخامس.
ولعب برشلونة نصف الساعة الأخير بعشرة لاعبين؛ إثر طرد المدافع الأوروغوياني رونالد أراوخو؛ لخطأ على المهاجم هوغو دورو المنفرد، علماً بأن المدرب تشافي هرنانديز تابع المباراة من المدرجات بسبب الإيقاف. ودخل برشلونة المواجهة منتشياً من فوزه على ريال مدريد في عقر دار الأخير 1-0 في ذهاب الدور نصف النهائي من الكأس المحلية الخميس.
وخاض الكتالوني المباراة بغياب العديد من النجوم بسبب الإصابة أبرزهم الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي تعرض لها خلال الخسارة المفاجئة ضد ألميريا الأسبوع الماضي (1-0) أبعدته عن الكلاسيكو، وبيدري والفرنسي عثمان ديمبيليه، فيما غاب غافي بسبب الإيقاف لتراكم البطاقات.
وسيطر برشلونة الطامح إلى تحقيق الثنائية المحلية بعد خروجه قارياً من دوري الأبطال ثم الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» على يد مانشستر يونايتد الإنجليزي، استحواذاً لكنه لم يخلق فرصة محققة إلى حين افتتاح النتيجة.
وسجل رافينيا الهدف بعدما وصلته كرة رائعة متقنة خلف المدافعين في العمق من سيرجيو بوسكيتس، تابعها رأسية في الشباك مسجلاً هدفه الخامس في الليغا هذا الموسم في الدقيقة 16.
وواصل برشلونة ضغطه، وسدد رافينيا كرة مرت بجانب القائم في الدقيقة (23)، قبل أن يتصدى الحارس الجورجي جيورجي مامارداشيفيلي لمحاولة فيران توريس من خارج المنطقة في الدقيقة 32. وضغط فالنسيا قليلاً مع نهاية الشوط الأول، ومرت رأسية البرتغالي تييري كوريا بجانب القائم، إثر عرضية من خيسوس فاسكيس في الدقيقة 34.
ولم يُحسن البرازيلي صامويل لينو استغلال تمريرة خاطئة من الحارس الألماني مارك – أندريه تير شتيغن داخل منطقته، وسدد الكرة بطريقة غريبة فوق العارضة في الدقيقة 39.
وحصل برشلونة على ركلة جزاء باكراً في الشوط الثاني إثر لمس هوغو غيامون الكرة بيده داخل المنطقة، لكن توريس سددها سيئة زاحفة ارتطمت بالقائم الأيمن، وخرجت عن الملعب في الدقيقة 55.
وحرم القائم برشلونة مجدداً من تعزيز النتيجة، وهذه المرة برده تسديدة أنسو فاتي من داخل المنطقة، إثر تمريرة من رافينيا في الدقيقة (56).
وطُرد أراوخو ببطاقة حمراء مباشرة بعد أن أمسك بالمهاجم دورو، عندما كان الأخير منطلقاً نحو المنطقة في الدقيقة (59)، ورغم النقص العددي، نجح برشلونة في السير بالمباراة إلى بر الأمان.






المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى