أخبار العالم

بريطانيا.. طقوس أسطورية في تتويج تشارلز الثالث



ستبدأ الاحتفالات الرسمية بموكب من قصر باكينغهام إلى الكنيسة في السادسة صباحا وستمنستر، حيث سيُسمح لعامة الشعب بدخول مناطق مشاهدة الموكب.

  • ستصطف الحشود على جانبي الطريق المقابل للقصر. كما سيتم توجيه الناس إلى المواقع الرسمية التي ستوضع فيها شاشاتُ عرض كبيرة لنقل الاحتفالات.
  • عند الساعة العاشرة وعشرين دقيقة، سيتوجه الموكب إلى الباب الغربي العظيم لكنيسة وستمنستر. وفي خروج عن التقاليد، سوف يجلس الملك تشارلز في عربة اليوبيل الماسي الملكية وليس في العربة الذهبية الملكية الأقدم.
  • ويُتوقع أن يصل الموكب إلى الكنيسة قبل الساعة الـحادية عشرة صباحا بقليل، ويرجح أن يرتدي الملك زيه العسكري بدلا من السراويل القصيرة والجوارب الحريرية التقليدية التي ارتداها الملوك في السابق.
  • وستتخلل الاحتفالَ مقطوعاتٌ موسيقية اختارها الملك بنفسه، منها اثنتا عشرة مقطوعة كتبت خصيصا لهذه المناسبة.
  • يُتوقع أن يستمر الاحتفال لفترة تقل قليلا عن ساعتين وسوف تتم للمرة الأولى دعوة أفراد من عامة الشعب لأداء قسم بالولاء للملك، في جزء من المراسم يُطلق عليه المنظمون اسم “جوقة الملايين”.
  • وفي خروج آخر عن التقاليد، سوف تؤدي نساء قسيسات دورا بارزا في المراسم، كما سيكون لزعماء دينيين غير مسيحيين دورٌ ملموس.

مرحلة التتويج

  • وتتضمن مراحل حفل التتويج الإقرار.. حيث سيتم تقديم الملك تشارلز إلى “الرعية”، وهو تقليد يعود إلى العصور الأنغلو-ساكسونية.
  • وتشهد المرحلة الثانية تلاوة قسم التتويج.
  • والثالثة المسح بالزيت المقدس.
  • وصولا إلى لحظة التتويج التي يليها الجلوس على العرش.
  • سوف تُطلَق 62 اثنتان وستون طلقة من برج لندن.
  • تطلق 6 طلقات خلال موكب لضباط سلاح الفرسان الملكي.

في حديث مع صباح “سكاي نيوز عربية” يرى الكاتب الصحفي عادل درويش، أن مراسيم التتويج مرت محطات انتقال جديدة من بينها.

  • المحطة الأولى كانت 2017 تتويج الملك جورج الخامس وهي أول مرة نرى فيها الملك ويلز يتزوج من خارج ملوك أوروبا.
  • الملك تشارلز تتويج سنجد مشاركة من الكنسية لمصرية من مثل للمسليمن من ممثل لليهود من كنسية كاتولوكية وسيقوم بصلوات رمزية وهذه نقلة جديدة.
  • الذين يقومون بالانحناء على الركب لتقديم الولاء للملك ليسو النبلاء الذين نراهم الآن في مجلس الأورضات هم ناس من عامة الشعب، لذالك يحملون وسام الإمبراطورية وليس درجة فارس الإمبراطورية.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى