أخبار العالم

ترامب يتصدر في الحزب الجمهوري رغم الملاحقة.. وسببان يفسران



ترامب متفوق

أظهر استطلاع أجرته صحيفة “نيويورك تايمز” أنه ترامب يتفوق على منافسه الرئيسي في الحزب الجمهوري، حاكم فلوريدا، رون ديسانتيس بـ37 نقطة.

وكانت نتائج الاستطلاع على النحو التالي:

  • دونالد ترامب 54 %
  • رون ديسانتيس 17 %
  • مايك بنس 3 %
  • تيم سكوت 3 %
  • نيكي هيلي 3 %
  • فيفيك راماسوامي 2 % 
  • كريس كريستي 2 %

فهل يقود ترامب السباق الانتخابي الجمهوري إلى البيت الأبيض، وما هي الأسباب التي تجعله في الصدارة رغم القضايا القانونية التي يواجهها؟

يرى خبراء أن الأمر سابق لأوانه، لكنهم يشيرون إلى وجود أسباب تفسر هذا التقدم الكبير في شعبية ترامب رغم الملاحقة القانونية.

ويقول الباحث السياسي، دان ريني، في حديث إلى برنامج “رادار” على “سكاي نيوز عربية”:

  • هناك فصل طويل من الانتخابات التمهيدية والقول بأن ترامب متقدم فهذا مبكر.
  • هذا ينطبق على الحزب الجمهوري والحزب الديمقراطي على حد سواء، فهناك روبرت كينيدي الابن الذي يبلي بلاءً حسنا في مواجهة الرئيس بايدن.
  • هناك اتجاه يمثل كثيرين في الحزبين تنعدم ثقتهم في ترامب وبايدن، ويريدون تغيير الوضع الراهن، وذلك ستكون هناك معركة شرسة في الأشهر الطويلة التي تسبق الانتخابات في نوفمبر 2024.

  • أظن أن شعبية ترامب مع كل اتهام جديد يلاحقه ترتفع، فأنصاره يعتقدون أنه ضحية وأن البيت الأبيض يستعمل وزارة العدل ضده، وحين يلعب دور الضحية يلتف أنصاره حول بشكل أكثر.
  • هناك مؤيدون يحنون إلى عهد ترامب الاقتصادي، خاصة في ظل الأوضاع الاقتصادية المتراجعة بعد أزمة جائحة “كوفيد 19″، فقد كانت هناك أوقات يسهل فيها إيجاد الوظائف أو إطلاق الأعمال، فالأمور كانت تبدو أفضل بكثير في عهد ترامب، لكن كورونا قلب الأمور رأسا على عقب.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى