رياضة

دوري أبطال آسيا: «قرعة الثمانية» تضع الهلال في مواجهة فولاذ الإيراني


دوري أبطال آسيا: «قرعة الثمانية» تضع الهلال في مواجهة فولاذ الإيراني

الشباب السعودي سيواجه الدحيل القطري غداً


الأربعاء – 1 شعبان 1444 هـ – 22 فبراير 2023 مـ رقم العدد [
16157]


جانب من مراسم سحب قرعة ربع نهائي أبطال آسيا (الشرق الأوسط)

الدوحة: عبد الله المعيوف الرياض: فهد العيسى

جنبت قرعة دور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا التي تقام منافساتها في العاصمة القطرية الدوحة الهلال والشباب مواجهة بعضهما البعض في دور الثمانية التي سحبت أمس الثلاثاء، حيث سيلتقي الهلال حامل اللقب نظيره فولاذ خوزستان الإيراني، فيما سيصطدم الشباب بنظيره الدحيل القطري، على أن تقام المباراتان غدا الخميس.
وأقيمت القرعة الموجهة في قاعة المؤتمرات الصحافية باستاد الثمامة، ولم تتجاوز مراسمها 11 دقيقة منذ بدايتها بكلمة ترحيبية بالوفود وممثلي وسائل الإعلام، قبل عرض مرئي عن الفرق المتأهل ثم سحب الكرات الحاوية لأسماء الفرق المتأهلة والمشاركة.
وتقام مباريات دور ربع النهائي مساء الخميس في العاصمة القطرية الدوحة، حيث تنطلق مواجهة الشباب مع الدحيل القطري عند السادسة مساءً على ملعب الثمامة أحد ملاعب مونديال قطر 2022، فيما يحتضن استاد الجنوب مباراة الهلال وفولاذ الإيراني عند التاسعة مساءً.
وقد يجمع دور نصف النهائي فريقين سعوديين في حال قدرة الهلال والشباب على تجاوز مباراتيهما أمام فولاذ الإيراني والدحيل القطري، ويُقام دور نصف النهائي بين الفريقين الفائزين مساء يوم الأحد المقبل.
وتقام البطولة بنظام التجمع في العاصمة القطرية الدوحة، وذلك للأدوار الإقصائية لفرق غرب آسيا، بعدما استضافت السعودية مباريات دور المجموعات في الموسم الماضي.
ومنذ أزمة كورونا لجأ الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إلى إقامة مباريات بطولات بنظام التجمع، وذلك للحد من المشاكل المترتبة على هذا الفيروس في بعض الدول.
وأقيمت كافة مباريات الأدوار الإقصائية بنظام خروج المغلوب دون اللجوء لمباريات الذهاب والإياب، وذلك لكون البطولة تقام بنظام التجمع.
وسيتأهل الفائز من فرق غرب القارة الآسيوية إلى نهائي البطولة لملاقاة فريق أوراوا الياباني الذي تأهل عن منطقة شرق القارة، حيث سيقام النهائي بنظام الذهاب والإياب، إذ يستضيف الفرق المتأهل ذهاب النهائي في 29 أبريل (نيسان) المقبل، فيما يقام إياب النهائي في اليابان يوم السادس من مايو (أيار) المقبل.
وتأهل الهلال إلى دور النهائي عقب فوزه على شباب أهلي دبي الإماراتي في دور الستة عشر بثلاثة أهداف لهدف وحيد، أما فولاذ الإيراني فقد تجاوز فريق الفيصلي السعودي بصعوبة، وذلك بهدف وحيد دون رد، وتجاوز الشباب السعودي نظيره ناساف الأوزبكي بثنائية نظيفة، أما الدحيل القطري فقد تمكن من إقصاء مواطنه الريان عن طريق ركلات الترجيح.
ويتسلح فريق الهلال حامل لقب النسخة الأخيرة بإرث كبير، حيث يعتبر أكثر الفرق الأربعة المشاركة في دور ربع النهائي وصولاً لهذا الدور منذ إقرار الشكل الجديد لبطولة دوري أبطال آسيا في 2003، حيث بلغ الهلال هذا الدور تسع مرات مقابل ثلاث مرات لفريق الشباب ومرتين لفريق الدحيل القطري، بينما هذا الوصول هو الأول لفريق فولاذ الإيراني.
وبلغ الهلال دور ربع النهائي في 2007 قبل أن يودع من الدور نفسه، ثم يعود في 2010 ويعبر إلى دور نصف النهائي، وفي 2012 اكتفى الهلال بالوصول لدور ربع النهائي وودع البطولة، فيما نجح في نسخة 2014 بعبور هذا الدور وبلوغ المباراة النهائية التي خسرها أمام سيدني الأسترالي.
وتمكن الهلال من بلوغ دور الستة عشر في نسخة 2015 حيث عبر إلى دور نصف النهائي، ثم في 2017 حينما بلغ نهائي البطولة وخسر اللقب أمام أوراوا الياباني، وفي 2019 نجح الهلال بعبور دور ربع النهائي وحقق لقب البطولة قبل أن يغيب في 2020 بسبب فيروس كورونا، ويعود في النسخة الأخيرة ويعبر هذا الدور ويحقق اللقب.
أما فريق الشباب الذي يعتبر ثاني أكثر الفرق الأربعة وصولاً لدور ربع النهائي بعد الهلال، حيث بلغ هذا الدور للمرة الأولى في 2006 إلا أنه ودع البطولة، وفي 2010 تمكن من التجاوز إلى دور نصف النهائي، وكان آخر وصول له في 2013، حيث اكتفى بدور ربع النهائي وودع البطولة.
بينما وصل فريق الدحيل القطري مرتين إلى دور ربع النهائي وودع البطولة عند هذا الدور، حيث ودع في 2015 أمام الهلال وكرر خروجه من هذا الدور مرة أخرى في 2018.
أما فريق فولاذ خوزستان الإيراني فيعتبر وصوله الحالي لدور ربع النهائي هو الأول له، بعدما اكتفى في مشاركاته السابقة بالخروج من دور المجموعات باستثناء نسخة 2014 التي وصل فيها دور الستة عشر وودع البطولة.
وفي المباراة الثانية، يأمل الدحيل في تخطي عقبة ربع النهائي للمرة الأولى بعد ثلاث محاولات سابقة، عندما يلاقي الشباب السعودي.
من ناحيته، قال مدرّبه الأرجنتيني هرنان كريسبو الذي عبّر عن سعادته لمعادلة أفضل نتيجة للدحيل في البطولة: «نعرف جودة الشباب لكن سنركّز على أنفسنا. خضنا مباراة قاسية أمام الريان لكن جميع اللاعبين سيكونون جاهزين للشباب».
وكان مهاجمه البلجيكي إدميلسون جونيور، أفضل لاعب في مباراة الريان ومتصدر ترتيب هدافي البطولة قال بعد الفوز الأخير: «ألعب منذ خمس سنوات في قطر، وشاركت أكثر من مرة مع الدحيل في دوري أبطال آسيا، والآن لدينا جهاز فني يمتلك قدرات عالية، وهذه فرصتنا في بلوغ النهائي، خصوصاً أن الأدوار الإقصائية تقام في الدوحة».
من جهته، طالب الإسباني فيسنتي مورينو مدرب الشباب لاعبيه بالتركيز، «نواجه فريقاً كبيراً، لكن لا نخشى الدحيل أو أي فريق آخر. هذه المباراة هامة جداً لنا وسنستعد لربع النهائي على أكمل وجه».
وتابع: «نسعى لتقديم مباراة كبيرة بعد أن وصلنا لهذا الدور المهم، ونحن نقدم مستويات لافتة في الدوري السعودي ووجودنا هنا لأننا مميزون محليا ونعمل على إسعاد جماهيرنا».
وينافس الشباب بقوة على لقب الدوري السعودي، إذ يحتلّ «الليث الأبيض» المركز الثالث بالتساوي بأربعين نقطة مع النصر والاتحاد لكنه لعب مباراة أكثر.
وبخصوص المباراة الثانية قال الأرجنتيني رامون دياز مدرب الهلال السعودي إن الفريق الإيراني صعب لكن فريقه كبير وينافس على كل البطولات المحلية والقارية.
من جهته قال أمير فتحي مدرب فولاذ إنهم يأملون في تحقيق نجاح أمام الهلال السعودي ولديهم خطط لفعل ذلك.



آسيا


رياضة





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى