رياضة

راشفورد: استسلام يونايتد ضد ليفربول «كلام فارغ»


راشفورد: استسلام يونايتد ضد ليفربول «كلام فارغ»


الأربعاء – 15 شعبان 1444 هـ – 08 مارس 2023 مـ


راشفورد قال إن التواصل بين اللاعبين كان سيئا (أ.ب)

مانشستر: «الشرق الأوسط»

أكّد مهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد، الأربعاء، أن الكلام عن استسلام فريقه في الخسارة المذلة ضد مضيفه وغريمه ليفربول 7-0 في الدوري الأحد الماضي «فارغ»، معتبراً أن الانهيار في الشوط الثاني يعود إلى الافتقار في التنظيم.
ومني يونايتد بأسوأ خسارة له في جميع المسابقات منذ 1931 بعد أن تلقى ستة أهداف في الشوط الثاني، لتنتهي مباراة للمرة الأولى بين الغريمين بهذا الفارق.
يتطلع يونايتد لوضع هذه الهزيمة خلفه عندما يستقبل ريال بيتيس الإسباني الخميس في ذهاب الدور ثمن النهائي من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).
قال هداف الفريق هذا الموسم عشية المباراة: «لم نستسلم، هذا كلام فارغ. لم نكن منظمين نعم، التواصل كان سيئاً نعم، لهذا تلقينا الأهداف».
وتابع: «أعتقد أن الجميع كان يحاول العودة في المباراة لدرجة أننا ابتعدنا كثيراً عن مبادئ الفريق، مع ومن دون الكرة الآن علينا إعادة الأمور إلى نصابها. هذا كل ما يمكننا القيام به، ولا جدوى من التفكير فيما حدث، لأننا لا نستطيع تغييره».
واستمرت عقدة مانشستر يونايتد في أنفيلد، إذ لم يحقق الفوز هناك منذ العام 2016، ومني الموسم الماضي بخسارة صفر-4 ذهاباً في الدوري على الملعب ذاته، علماً أنه خسر أيضاً المباراة الأولى على أرضه صفر-5.
وكان يونايتد حقق الفوز على أرضه ذهاباً الموسم الحالي 2-1 لكن أشد المتشائمين لم يتوقع سقوطا مذلا بسباعية الأحد.
وأنهى يونايتد منذ أقل من أسبوعين جفافاً عن الألقاب دام ستة أعوام بتحقيقه لقب كأس الرابطة على حساب نيوكاسل، ووصل إلى أنفيلد بعد أن عبر إلى ربع نهائي الكأس المحلية ويمر بفترة مميزة مع المدرب الهولندي إريك تن هاغ عقب إقصائه أيضاً برشلونة الإسباني من يوروبا ليغ.
وانتُقد البرتغالي برونو فرنانديش لتصرفه خلال المباراة ضد ليفربول.
منح تن هاغ لاعب خط الوسط بانتظام شارة القيادة هذا الموسم بعد تراجع دور المدافع هاري ماغواير في التشكيلة الأساسية.
وبّخ فرنانديش زملاءه مراراً خلال المواجهة ودفع أحد مساعدي الحكم الرئيسي إلا أنه أفلت من العقوبة.
لكن الهولندي أكد أنه سيبقى قائد الفريق عندما لا يشارك ماغواير، «لا يوجد أحد مثالي، الجميع يرتكبون الأخطاء. أنا سعيد حقاً بوجود برونو فرنانديش في فريقي وسعيد حقاً أنه قائدنا إذا لم يكن هاري في الملعب».
خسر الشياطين الحمر مباراة واحدة من أصل آخر 22 قبل الهزيمة المذلة ضد ليفربول وأكد تن هاغ أن هذه الخسارة باتت خلفهم.
أضاف الأربعاء: «لقد رأينا المباراة، وعلينا إعادة ضبط الأمور والعودة مرة أخرى. نفوز سوياً، نخسر سوياً. ارتكبنا فوضى الأحد وعلينا التعامل مع الأمر».






المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى