لحظة بلحظة

زلزال تركيا وسوريا: لماذا يجري التحقيق مع صحفيين في أعقاب الكارثة؟


  • غريغور اتانسيان و نيهان كاله
  • قسم المتابعة في بي بي سي / المعلومات المضللة

صدر الصورة، Mir Ali Koçer’s personal archive

التعليق على الصورة،

يقول كوجر إنه يعاني من الصدمة النفسية بسبب عمله الصحفي في المنطقة المنكوبة

عندما ضرب الزلزال المدمر تركيا كان الصحفي المستقل مير علي كوجر في مدينة ديار بكر الواقعة على بعد أكثر من 320 كم من مركز الزلزال.

فما كان منه إلا حمل كاميرته والميكروفون ليجري مقابلات مع الناجين من الكارثة. لكن ذلك أوقعه في مشكلات مع السلطة وقد ينتهي به الأمر به في السجن.

يخضع كوجر الآن للتحقيق بموجب “قانون التضليل” الجديد المثير للجدل في تركيا وقد يواجه عقوبة السجن لمدة ثلاث سنوات.

وكوجر ليس الوحيد التي يخضع للتحقيق إذ هناك ما لا يقل عن ثلاثة صحفيين يواجهون نفس المشكلة.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى