Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

شعر سارة التونسية يقودها إلى غينيس مجددا



وتعد سارة الطالبة في معهد التربية البدنية والرياضة بتونس من أول الرياضيات المختصات في استعراض التعلق بالشعر في تونس وأفريقيا وهو أحد فنون السيرك المعروفة عبر العالم التي تجمع بين المهارات الرياضية والاستعراض الفني وقوة التركيز الذهني.

وتقدم سارة عروضا فنية تحبس أنفاس متابعيها في التظاهرات الثقافية بتونس كما تحظى فيديوهاتها على منصات التواصل بمتابعين كثر يبدونإ اعجابهم بشجاعتها وخفة حركتها وجرأتها على خوض عالم الاستعراض الصعب.

وقالت سارة إنها تعرفت على جمباز التعلق بالشعر من خلال برامج المواهب التلفزيونية وفيديوهات نجومه الآسيويين على اليوتيوب مما حفزها على ترك التايكواندو بعد سنوات من التدرب وحصد التتويجات وطنيا ودوليا والاتجاه إلى التدرب على فنون السيرك والاستعراض ثم التخصص في جمباز التعلق بالشعر عبر التدرب مع مجموعات وبصفة فردية حد إتقان هذا النوع من الاستعراض الرياضي.

وتابعت سارة في حديثها لموقع سكاي نيوز عربية “اكتشفت أنه فن بأسرار صعبة حيث لا تمرر تقنياته بسهولة لأن تدريبات محترفيه تمرر بالوراثة لدى بعض العائلات الآسيوية أو تدور في تربصات مغلقة بسبب مخاطر هذه الرياضة وتطلب مني الأمر الكثير من الأبحاث والتدريبات للوصول إلى أسرار هذه الرياضة والإلمام بتقنياتها”.

 وتؤكد الرياضية الشابة “أتدرب منذ عامين على فنون السيرك المختلفة فيما بدأت عروض التعلق بالشعر منذ 9 أشهر فقط وقد فأجاني بشكل مفرح اهتمام التونسيين بعروضي حيث تصلني يوميا مئات الرسائل عن خصوصية الاستعراض وما إذا كنت أشعر بالألم بعد التعلق من الشعر والحقيقة أنني لم أحس بالألآم إلا في التدريبات الأولى ومع الوقت وبفضل التركيز الجيد يغيب الإحساس بالألم وأشعر بمتعة عالية أثناء العرض وإحساس عالي بالطيران وقد مكنتني هذه الرياضة من إتقان التأمل والتركيز والتحكم في الألآم سواء كانت من الجسد أو من العوامل المحيطة به ,إنها تحدي حقيقي للذات”.

وتعتبر سارة أن أهم الصعوبات التي واجهتها تمثلت في إقناع عائلتها بالرياضة التي اختارتها لأنهم كانوا يخافون عليها منها بسبب مخاطرها وفي توفير تجهيزات فنون السيرك المناسبة للتدرب حيث اضطرت لتطويع تجهيزات من رياضات أخرى لتمريناتها.

يبلغ طول قامة سارة الركباني 1,54 متر ووزنها 46 كيلوغراما وتقول إن طول الشعر حد الكتفين يسهل عملية التعلق كما أنها تهتم إلى جانب تدريباتها الرياضية بشكل دائم بتقوية بصيلات شعرها عبر الحرص على تناول الفيتامينات وغسله بشامبوهات خالية من المواد الكيميائية مع الحرص على تناول غذاء صحي للحفاظ على شعر قوي.

وتسعى سارة الركباني لتسجيل رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس للأرقام القياسية عبر جمباز استعراض التعلق بالشعر باعتبارها أسرع فتاة في الدوران بعد التعلق بالشعر وقد حطمت رقم ستين دورة في 30 ثانية بتسجيلها 75 دورة في نفس المدة وهو ما يؤهلها لدخول غينيس قريبا.

 أما عن حلمها الشخصي فيتعلق بالتجول في مسارح العالم عبر عروض جمباز التعلق بالشعر التي تجمع بين فنون القتال والاستعراض وتعتبر الشابة أن البطولة الحقيقية هي التغلب على ضعف الشخصية وتحدي النفس من أجل النجاح وتتمنى أن تلهم الفتيات في تونس لطرق أبواب الفنون والرياضات الصعبة والمرفوضة.

الجدير بالذكر أن سارة الركباني هي واحدة من بطلات تونس في رياضة التايكواندو التي مارستها منذ سن الرابعة وشاركت وفازت في منافساتها على المستوى الوطني والعالمي.

يشار إلى أنه سبق لسارة أن حطمت الرقم القياسي لأكبر عدد من ركلات فنون الدفاع عن النفس التلامسية في حلقة مفرغة في 30 ثانية، مع 91 تكرارًا وسجلت بذلك اسمها في “موسوعة غينيس للأرقام القياسية” عام 2022.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى