أخبار العالم

ضبط “اليوتيوبر” المصرية أم زياد.. ماذا قالت في التحقيقات؟



كانت حالة كبيرة من الغضب قد تفجرت في مصر، بعدما ظهرت “اليوتيوبر” المذكورة في فيديو مع طفلها وطفلتها مدعية أنها ضبطتهما في وضع مخل، وهو ما نتج عنه جدل كبير، وتم تقديم بلاغات ضدها تتهمها باستغلال الأطفال في تحقيق الأرباح عبر الإنترنت، مما استدعى تدخل السلطات، وأمرت النيابة بضبطها.

 وأوضحت وزارة الداخلية المصرية أن:

  • الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية تمكنت من ضبطالمدوونة “ه س. إ.” وشهرتها “أم زياد” مقيمة بمنطقة الخصوص بالقليوبية، بناءً على إذن من النيابة العامة.
  • القبض على المتهمة جاء عقب نشرها مقطع فيديو على موقع التواصل الاجتماعي تظهر خلاله برفقة أنجالها وتدعي قيامهم بممارسة الأفعال المنافية للآداب، وذلك بغرض تحقيق نسب مشاهدات عالية لتحقيق مكاسب مالية.
  • بمواجهة المتهمة أقرت بارتكابها الواقعة، وتم ضبط الهاتف المحمول المستخدم فى الواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

بلاغات ضد المدونة

  • المحامية نهى الجندي، كانت ممن تقدموا ببلاغات ضد أم زياد، وقالت لموقع “سكاي نيوز عربية” ، إن النيابة العامة مستمرة في التحقيقات مع المتهمة وواجهتها بعدة اتهامات.
  • تابعت أن الاتهامات التي تحقق النيابة مع المتهمة فيها هي الاتجار بالبشر وتعريض حياتها أطفالها للخطر، واستغلالهم لجني الأرباح والمشاهدات والإساءة لسمعتهم بادعاء ممارستهم الجنس، فضلا انتهاك حرمتهم واستغلالهم تجاريا، بالإضافة لإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.
  • نوهت إلى أن المتهمة خلال التحقيقات حاولت إنكار أن تكون قد عمدت لاستغلال أطفالها أو الاتجار بها، ولكنها اعترفت بأنها فعلت هذا الأمر لجلب المشاهدات وجني الأرباح ولكن لم تكن تعلم أنه مخالف للقانون.

مطالب بإسقاط الحضانة

  • أكدت نهى الجندي أنها ستطالب بإسقاط حضانة الأطفال عن تلك المتهمة لأنها منفصلة عن والدهم وثبت أنها غير أمينة عليهم وعرضت حياتهم للخطر وشوهت سمعتهم.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى