أخبار العالم

لتقييم مسارات الحرب.. أميركا تستضيف مناورات للأوكرانيين



وستجري التدريبات التي تستمر عدة أيام في منشأة للمناورات الحربية في قاعدة للجيش الأميركي في فيسبادن بألمانيا، زارها رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية الجنرال مارك ميلي الخميس.

وأحجم المسؤولون الأميركيون عن الحديث عن سيناريوهات ساحة المعركة المحتملة التي يختبرها العسكريون الأوكرانيون خلال المناورات، والتي تشمل تدريبات فكرية لتقييم مسارات العمل العسكرية المتاحة.

أبرز تصريحات رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية الجنرال مارك ميلي:

  • في حديث للصحفيين الذين سافروا معه إلى ألمانيا، قال ميلي: “لا أحد يجلس هناك ويخبر الأوكرانيين، اذهبوا يسارا أو يمينا أو افعلوا هذا أو ذاك. هذه ليست مهمة المجتمع الدولي”.
  • كل ما نقوم به هو إعداد إطار العمل والتكنيك للسماح للأوكرانيين بالتعلم الذاتي، والتعلم في مواجهة المواقف أو السيناريوهات المختلفة.
  • عبّر ميلي عن تفاؤله بشأن الجيش الأوكراني لكنه أقر بأن معركة صعبة تنتظره.
  • لدي ثقة كبيرة في الإرادة الأوكرانية للمقاومة. وفي نهاية المطاف، أعتقد أن النتيجة ستكون أوكرانيا حرة ومستقلة وذات سيادة.

من جانبه أشاد الجنرال داريل ويليامز، قائد الجيش الأميركي في أوروبا، بالعشرات من العسكريين الأوكرانيين الذين حضروا التدريبات، قائلا إنهم “بارعون حقا”.

وتأتي التدريبات في أعقاب الذكرى السنوية الأولى للعملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في 24 فبراير، وبينما تتزايد التكهنات بشأن الهجمات التي قد تحاول كييف وموسكو شنها في العام الثاني للحرب.

وكان المتحدث باسم الأمن القومي بالبيت الأبيض جون كيربي قد قال للصحفيين الخميس، إن الولايات المتحدة ستعلن عن حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا الجمعة.

وصرّح كيربي بأن المساعدات العسكرية المستمرة لأوكرانيا ستكون من الموضوعات المطروحة للنقاش بين الرئيس جو بايدن والمستشار الألماني أولاف شولتس عندما يلتقي الزعيمان في البيت الأبيض الجمعة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى