الخليج العربي

«مركز الملك سلمان للإغاثة» يواصل رعاية المتضررين من الزلزال في سوريا


واصل «مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية» توزيع المواد الإغاثية المتنوعة على متضرري الزلزال المدمر في سوريا، حيث وزّع الأربعاء 11156 بطانية و11156 مرتبة إسفنجية في مدينة الباب وبلدة جنديرس بمدينة عفرين في محافظة حلب في سوريا، استفاد منها 14082 من متضرري الزلزال، وذلك بالتعاون مع «الجمعية الدولية لرعاية ضحايا الحروب والكوارث».

ويأتي ذلك ضمن الجسر الإغاثي السعودي الذي يسيّره «مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية» إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، وتجسيداً للدور الإنساني الذي تقوم به السعودية.

وكان المركز دشن جسراً جوياً إغاثياً لمنكوبي الزلزال في سوريا وتركيا، يحمل مواد إيوائية وغذائية وطبية، تشتمل على الخيام، والبطانيات. كما وقّع اتفاقية تعاون مشتركة للاستجابة الطبية لإغاثة المتضررين في سوريا، يستفيد منها 218138 فرداً. وبموجبها سيتم تشغيل منظومة طبية متنقلة تشمل 20 عيادة بعد تجهيزها؛ لإغاثة المتضررين. كما تشمل دعم المستشفيات والمنشآت الصحية بالأدوية والمستلزمات الطبية الجراحية، وتأمين وتوزيع حليب الأطفال للفئات المتضررة من الزلزال.






المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى