ميسي بعد فوزه بالكرة الذهبية: الحظ خدمني ولا أفكر بالمونديال



وبهذا الإنجاز يكون ميسي قد احتل مركزا بين الثلاثة الأوائل 14 مرة إجمالا وهو رقم قياسي، كما أنه احتل المركز الثاني في خمس مناسبات.

وقال ميسي بعد فوزه بالجائزة: “لم أكن أتخيل أن أحظى بهذه المسيرة الرائعة مع كل ما حققته من إنجازات والحظ الذي خدمني باللعب مع أفضل فريق في العالم، أفضل فريق في التاريخ. من الرائع الفوز بهذه الجوائز الفردية. الفوز بكأس كوبا أميركا وبعدها كأس العالم أمر مذهل”.

وأضاف “كل جوائز الكرة الذهبية التي حصلت عليها تحمل مكانة خاصة لأسباب مختلفة”.

وأفاد ميسي لرويترز “أنا سعيد لنيل هذا التقدير الذي حصلت عليه بفضل ما حققناه (جميعا كلاعبين) مع المنتخب الوطني. هذا اللقب (كأس العالم) الذي كنا نهدف إليه لسنوات عديدة يجعل الأمر أكثر خصوصية”.

وردا على سؤال عما إذا كان سيستمر حتى كأس العالم 2026، قال ميسي “لا أفكر في ذلك الأمر. سأستمتع بمسيرتي يوما بيوم.
ستكون هناك بطولة كوبا أميركا أولا في الولايات المتحدة (عام 2024)، أما كأس العالم، فلا أفكر في الأمر حاليا”.

ولعب ميسي نجم إنتر ميامي، والذي فاز بهذه الجائزة لآخر مرة في 2021، دورا محوريا في قيادة الأرجنتين لنيل أول ألقابها في كأس العالم منذ 36 عاما في قطر العام الماضي.

ويتفوق اللاعب البالغ من العمر 36 عاما الآن بثلاث كرات ذهبية على منافسه كريستيانو رونالدو الذي فاز بآخر ألقابه الخمسة في2017.

وكان إرلينغ هالاند، البالغ من العمر 23 عاما، أحد أبرز المرشحين للحصول على الكرة الذهبية الأولى له بعد تسجيله 52 هدفا في 53 مباراة بجميع المسابقات الموسم الماضي حيث فاز مانشستر سيتي بدوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي.

لكن مسيرة الأرجنتيني ميسي الخيالية في كأس العالم في قطر حيث حصل على الكرة الذهبية لأفضل لاعب والحذاء الفضي (سبعة أهداف وثلاث تمريرات حاسمة) ساعدته على التفوق على المهاجم النرويجي للحصول على الجائزة.





المصدر

Exit mobile version