أسواق الأسهم

“نيكاي” يتراجع مع تزايد الحذر قبل قرارات مهمة للمركزين الأمريكي والياباني


تراجع مؤشر نيكاي الياباني اليوم الأربعاء متأثرا بخسائر بعض الشركات ذات الثقل في السوق بما في ذلك فاست ريتيلنج ومع تزايد الحذر قبل قرارات البنكين المركزيين في الولايات المتحدة واليابان. وأغلق “نيكاي” منخفضا 0.66 % عند 38,876 نقطة بعد جلستين متتاليتين من المكاسب. وتراجع توبكس 0.73 % إلى 2,756 نقطة.

وينتظر المتعاملون بيانات التضخم في أمريكا وتوقعات أسعار الفائدة المحدثة من قبل البنك المركزي الأمريكي في وقت لاحق من اليوم الأربعاء لمعرفة مسار أسعار الفائدة.

ومن المقرر أن يختتم بنك اليابان المركزي يوم الجمعة اجتماع السياسة الذي يستمر على مدى يومين، إذ من المتوقع أن يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير، وينظر فيما إذا كان سيقدم توجيهات أكثر وضوحا حول كيفية تخطيطه لخفض ميزانيته العمومية الضخمة.

وتراجع سهم فاست ريتيلنج، مالكة العلامة التجارية يونيكلو، 2.45 % ليكون أكبر من تسببوا في تراجع المؤشر نيكاي. وخسر سهم وكالة ريكروت هولدنجز للتوظيف 2.95 %، بينما انخفض سهم طوكيو إلكترون المتخصصة في معدات صنع الرقائق 0.17 %.

وفي الوقت نفسه، ارتفعت أسهم شركات تقوم بعمليات توريد لشركة أبل. وقفز سهم تي.دي.كيه 4.35 % ليصبح أكبر داعم للمؤشر نيكاي، بينما ارتفع سهما موراتا للتصنيع وتايو يودن 2.63 % و 1.71 % على الترتيب. ومن بين مكونات المؤشر نيكاي البالغ عددها 225 سهما، ارتفع 51 سهما وانخفض 170 مع استقرار 4 أسهم دون تغيير.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى