لحظة بلحظة

هل تكفي تبرعات المانحين لإنهاء الأزمة الانسانية في اليمن؟


صدر الصورة، Getty Images

انتهى مؤتمر للدول المانحة لليمن نظمته حكومتا السويد وسويسرا بالتعاون مع الأمم المتحدة في جنيف يوم الاثنين 26 فبراير شباط، بتعهد من 31 دولة ومنظمة دولية توفير مساعدات بقيمة 1,2 مليار دولار، توظف لدرء خطر المجاعة وايصال مساعدات لملايين اليمنيين شردتهم الحرب وأنهكهم الجوع والمرض في غياب أي أمل على قرب نهاية حرب تدمر البلاد منذ عام 2014.

لكن المبلغ المتعهد به في المؤتمر جاء دون طموحات الأمم المتحدة التي كانت تسعى لجمع 4,3 مليارات دولار. ومع ذلك تأمل المنظمة الدولية في أن يرتفع المبلغ إلى ملياري دولار قبل نهاية الأسبوع الجاري.

وأعربت ثلاثون منظمة غير حكومية تنشط في اليمن عن استيائها من حجم التبرعات. وجاء في بيان صادر عنها، في ختام المؤتمر، أن من المستحيل تقديم أي مساعدة ذات جدوى للمحتاجين من دون الأموال الضرورية. وطبقا لإحصائيات الأمم المتحدة يعاني 17.3 مليون يمني من أصل أكثر من 21.7 مليون، من فقر مدقع وحاجة ماسة لمساعدات إنسانية على الفور.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى