أخبار العالم

وزير لبناني: قذائف فوسفورية إسرائيلية التهمت آلاف الأشجار



وكشف الوزير اللبناني في حديث لموقع “سكاي نيوز عربية” أن “عمليات القصف الإسرائيلي بالقنابل الفوسفورية تتسبب يوميا بحرق آلاف أشجار الزيتون والسنديان المُعمر وغيرها”.

وأضاف: “استطعنا من خلال مسح أولي أجرته وزارة الزراعة بالشراكة مع البلديات وهيئات أهلية في المنطقة الحدودية، رصد 128 حريقا نتيجة قصف الجيش الإسرائيلي الأراضي اللبنانية بالقذائف الفوسفورية”.

وأوضح “الأرقام في ارتفاع مستمر وهي تزيد عن آلاف الهكتارات من الأشجار الحرجية والمثمرة”.

100 حريق في يوم واحد

وأشار إلى “أنه في 26 أكتوبر الماضي، أشعل القصف الإسرائيلي قرابة 100 حريق في يوم واحد”.

وتابع:” أدى القصف الإسرائيلي إلى احتراق ما لا يقل عن 40 ألف شجرة زيتون بالكامل (وهو رقم مرشح للارتفاع بسبب استمرار القصف) إضافة إلى مساحات حرجية شاسعة على طول الشريط الحدودي في محافظتي النبطية وصور كما في القطاع الشرقي حتى مزارع شبعا”.

وأضاف الحاج حسن: “ندين القصف الإسرائيلي بالفوسفور الأبيض المحرم دوليا ونعتبره عدوانا على سيادتنا”.

تأثر موسم الزيتون

وقال: “محاصيل الزيتون في الجنوب تأثرت بصورة مباشرة من خلال التأخر في موسم القطاف”.

وبالنسبة الى أسعار الزيتون وإمكان استغلال التجار هذه الأوضاع، قال الحاج حسن: “سنتابع هذا الموضوع في وزارة الزراعة، وبمواكبة ومتابعة من الضابطة العدلية في القضاء المختص”.

وقال الحاج حسن: “زيت الزيتون هو ملك المائدة اللبنانية ولا يمكن أن نتساهل أبدا وسنكون بالمرصاد”.

تقديم شكوى

وطلب لبنان من بعثته في الأمم المتحدة، الثلاثاء، تقديم شكوى بحق إسرائيل، متهما إياها بإستخدام الفوسفور الأبيض خلال قصف مناطق حدودية وتعمد حرق مساحات حرجية، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية اللبنانية.

ونقلت الخارجية اللبنانية في حسابها على منصة “إكس” (تويتر سابقا) عن الوزير عبدلله بو حبيب قوله: “أوعزت إلى بعثة لبنان لدى الأمم المتحدة تقديم شكوى جديدة إلى مجلس الأمن الدولي لإدانة استخدام إسرائيل للفوسفور الأبيض في اعتداءاتها المتكررة ضد لبنان، وقيامها عمداً بحرق الأحراج والغابات اللبنانية”.

ويشهد الشريط الحدودي تبادلا يوميا للقصف بين حزب الله وفصائل فلسطينية من جهة وإسرائيل من جهة أخرى، منذ أن شنت حركة حماس في السابع من أكتوبر هجوماً غير مسبوق على إسرائيل، وأطلقت عليه اسم “طوفان الأقصى”، وهو ما أدى إلى إشعال حرب بين الطرفين.

معلومات عن الفوسفور الأبيض

وتُعد الذخائر التي تحتوي على الفوسفور الأبيض أسلحة حارقة.

ويستخدم الفوسفور كستار دخاني، ويمكن أن يسبب للمدنيين حروقا قد تكون قاتلة.

ويؤدي كذلك إلى اندلاع حرائق يمكن أن تأتي على المنازل والمحاصيل الزراعية والماشية.

وأدى القصف الإسرائيلي الثلاثاء إلى اندلاع حريق في منطقة اللبونة الفاصلة بين بلدتي علما الشعب والناقورة الحدوديتين، ولم تتمكن فرق الدفاع المدني من إخماده بعد، وفق ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام.

وكان حريق واسع اندلع في المنطقة ذاتها الأسبوع الماضي، وأتى على مساحات شاسعة من أشجار الزيتون والغطاء النباتي.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى