أخبار العالم

“وول ستريت” تسجل أكبر خسارة أسبوعية في 2023



وكانت المؤشرات الأميركية قد تراجعت بشكل كبير خلال آخر جلسات التداول الأسبوع الماضي، الجمعة، بعد أن أظهرت بيانات أميركية ارتفاع مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي، وهو المعيار المفضل لدى مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي لقياس التضخم، بنسبة 0.6 بالمئة في الشهر الماضي بعدما زاد 0.2 بالمئة فحسب في ديسمبر.

وقفز إنفاق المستهلكين، الذي يمثل أكثر من ثلثي النشاط الاقتصادي الأميركي، بنسبة 1.8 بالمئة الشهر الماضي متجاوزا التوقعات بزيادة نسبتها 1.3 بالمئة.

تحركات الأسهم

سجلت المؤشرات الأميركية تراجعات أسبوعية تحوم حول ثلاثة بالمئة.

ومن الجدير بالذكر أن المؤشر “داو جونز” الصناعي للأسهم القيادية قد سجل أول خسارة أسبوعية في خمسة أشهر، بنسبة 2.61 بالمئة.

كما أنهى المؤشر آخر جلسات الأسبوع، الجمعة، على تراجع بنسبة 1.02 بالمئة، ليصل إلى مستوى 32816.92 نقطة.

كما تراجع المؤشر “ستاندرد آند بورز 500” في أسبوع بنسبة 2.94 بالمئة، ليصل إلى مستوى 3970.04 نقطة، وذلك بعد أن تراجع في تداولات الجمعة بنسبة 1.05 بالمئة.

وسجل المؤشر “ناسداك” المجمع أكبر تراجع أسبوعي بين المؤشرات الأميركية، ليهبط بنسبة 3.89 بالمئة إلى مستوى 11394.94 نقطة، وذلك بعد هبوطه في تداولات الجمعة بنسبة 1.69 بالمئة.





المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى